الإفتتاحية

بلاعنوان

كاريكاتير

تصفحوا

تابعونا على الفيس بوك

إعلان

إعلان

استهداف قصر السلام بجدة هل هو بداية صراع داخل الأسرة الحاكمة

سبت, 2017-10-07 17:34

تداول نشطاء اليوم معلومات تفيد بمقتل “إرهابي” حاول اقتحام  بمدينة جدة ، أحد أهم قصور الحكم وصناعة القرار في المملكة؛ حيث مقر الديوان الملكي ،وكذلك مكان انعقاد مجلس الوزراء.

وتناقل الناشطون صورة شخص ممد على الأرض، قالوا إنه “الإرهابي” المذكور، بعد مصرعه على أيدي أفراد الحرس الملكي المشرفين على تأمين القصر، بينما أشار مغرّدون وحسابات على “تويتر” إلى مقتل اثنين من عناصر الحراسات.

لكن حساب “فارس ابن سعود” الشهير بنقله تسريبات من داخل الديوان المكلي السعودي، أكد أن كل ما يتناقله الإعلام السعودي عن كون الهجوم عملاً إرهابياً هي معلومات لا أساس لها من الصحة.. حسب وصفه.

وقال “فارس بن سعود” في تغريدة دونها عبر صفحته بـ”تويتر” رصدتها (وطن) :”حذرت في تغريدات سابقة مما حصل اليوم في قصر السلام وهذا أعلن عنه وهناك مايحصل يومياً ويكتم عليه إعلامياً (بداية صراع مسلح داخل الأسرة)”.

وكشف في تغريدة أخرى عن حقيقة الهجوم والجهة التي تقف وراءه قائلا:”كل مايسوقه إعلام ومحمد ابن زايد كاذب وعاري عن الصحة المجموعة التي قامت بعملية قصر السلام تتبع لأبناء فهد وأبناء عبدالله وتهمة( تفصيل جاهز)”.

وحتى الآن لم يصدر أي أنباء رسمية عن تفاصيل الهجوم علي قصر السلام بجدة في الصحف الرسمية أو وسائل الإعلام الرسمية السعودية.

عن وطن