الإفتتاحية

بلاعنوان

كاريكاتير

فيديو

تصفحوا

تابعونا على الفيس بوك

إعلان

إعلان

بلا عنوان

اثنين, 2017-11-20 22:57

أن تأتي متأخراً خير من أن لا تأتي أبداً.

هذا أبسط ما يمكن قوله،في ما جاء في بيان لجنة دعم الصحافة الذي أصدرت اليوم.

إذ من غير المعقول أن يصرف المال العام على هيئات تسيء للشأن العام،وهو أمر للأسف شجعته اللجنة في السنتين الماضيتين،ودفعت اللاهثين وراء المعونات ولو على حساب المهنة ،إلى التنافس في الإثارة والسب والقذف والتلفيق لكسب نقاط على ترتيب آلكسا.

يؤخذ على صرامة اللجنةأنها ركزت على الرئيس والحكومة والقضاء والسلطة العليا ولجنة تسيير الصندوق،ونست او تناست عرض المواطن وكرامته وخصوصيته،التي يحميها القانون بنفس القوة التي يحمي بها الرموز والمقدسات والرئيس والحكومة والحوزة الترابية وباقي السلطات.

أملنا كبير أن تتذكر اللجنة هذه المقدسات وتلحقها بما سبق.

ومهما يكن فإننا كمؤمنين بهذه المهنة النبيلةوغيورين عليها،نرجو أن تكون هذه "القطرة" أول الغيث.