الإفتتاحية

بلاعنوان

كاريكاتير

فيديو

تصفحوا

تابعونا على الفيس بوك

إعلان

إعلان

بلا عنوان

أربعاء, 2017-11-29 00:42

توشيح الرئيس للدكتور ابلازنيك ابافيل افلادميروفيتش، جراح بمستشفى نواذيبو،بوسام ضابط في نظام الاستحقاق الوطني،ترك غصة في حلق كل طبيب موريتاني.

هؤلاء الأطباء،بكل درجاتهم واختصاصاتهم ،واجهوا خلال السنوات الماضية بصدور عارية،أنواع الحمى النزيفية وحمى الضنك وأنواع أخرى من الحمى مجهولة الهوية.

هم الذين يعملون ليل نهار في ظروف لا يمكن أن يتحملها البشر،ويكتمون أسرارا لو اطلع عليها المواطنون لهجروا هذا البلد،كل هذا مقابل رواتب لا تكفي حتى لسد رمق أسرهم،ولا يستحق واحد من بينهم لفتة معنوية كتلك التي حظي بها افلادميروفيتش!

افلادميروفيتش الذي لم يمض في البلاد  أكثر من سنة ويعيش في فندق ويتقاضى راتبا يزيد على راتب خمسة أطباء أخصائيين،يحصل على أعلى وسام في بلدهم وهم يتفرجون كأنهم في صالة عرض!

هل يحق لنا أن نطب من أطبائنا غدا التضحية بأرواحهم من أجل بلد يؤثر عليهم أول أجنبي يدخل عليهم المهنة؟